لوريم ايبسوم هو نموذج افتراضي يوضع في التصاميم لتعرض على العميل ليتصور طريقه وضع النصوص ؟

author_article_image

آن ماري شكّور

مراجعة الكتب: سبُل النموّ في الرجاء

~~سبُل النموّ في الرجاء
مسارات نفسيّة – روحيّة للتلمذة على الرَجاء
تأليف أميديو تشنشيني وأنسِلم غرون وميشيل رِيْبن
تعريب الأب فراس لطفي الفرنسيسكانيّ
»سلسلة السلام والخير الفرنسيسكانيّة«
دار المشرق، بيروت، الطبعة الأولى، 2012، 146 صفحة

يعالجُ الكتابُ مسألة الرجاء في حياة الإنسان من مختلف جوانبه. وإنّ الرجاء يعني الرغبة القويّة في أمرٍ ما وفي تحقيقه. وهذه الرغبة تنبع من داخل الإنسان، وهي على علاقة بالخارج، أيْ بمُحيطه وبمَن يعيشُ معهم. أمّا الشخص المترجّي هذا فعليه أن يؤمن بإمكانيّة تحقيق موضوع رجائه، بل أن يثق بقدرته على تحقيقه بنفسه وبمبادرة شخصيّة. ولليأس دورٌ أيضًا في عمليّة الرجاء. فلولاه، أحيانًا، لا يولدُ الرجاء، ولا يرغبُ الإنسان في الحصول على أمرٍ محدّد. فعندها تظهرُ أهمّيّةُ الإيمان وقوّته، كما لدى بطرس على شاطئ بحيرة الجليل (متّى 14: 28–33). لذا على الإيمان أن ينضج ويكبر ويكتسب خبرة، وهذا يحصلُ من طريق التربية على الرجاء المتمثّلة في توجّهٍ تربويّ عامّ (تمرين المقدرة على الرغبة). وفي قسمٍ ثانٍ، يتكلّم الكتاب على مسألة الحركات الجسديّة التي تساعدُ في كشف حقائق الإنسان الداخليّة؛ فالجسد والنفس يشكّلان وحدةً متكاملة. ولبعض المفكّرين والعلماء، مثل دوركهايم (ص69)، آراء خاصّة في ذلك، يعرضُها الكتاب بالتفصيل. فيمكنُ القارئ أن يكتشفها من خلال الصور المعروضة إلى جانب الشروحات.

تحميل بصيغة PDF

تعليقات 0 تعليق